تاريخ النشر: 30 يونيو 2020

كتب تنبأت بظهور فايروس كورونا… هل كان ذلك صدفة أم أن الأمر مفتعل حقا!
موضوع يهمك
قضية دواء بوناطيرو تعود من جديد
قضية دواء بوناطيرو تعود من جديد
آخر الأخبار
مقتطف من كتاب ساعتنا الأخيرة

بعد وقوع جائحة كورونا في مارس الماضي طفت على السطح أخبار تقول أن هذا الفايروس مفتعل، وقد ذهب الكثير من أنصار نظرية المؤامرة في هذا الإتجاه!

اليوم سنضع أمامكم مجموعة من الكتب تحدثت بالفعل عن فايروس كورونا وقدمت سيناريوهات مشابهة لما يعيشه العالم اليوم.

بناء الكون ومصير الإنسان: تنبأ صاحب الكتاب وهو كاتب عربي إسمه هشام طالب بوقوع خطأ بيولوجي سيؤدي لإنتشار وباء سيخلف مليون قتيل.

ساعتنا الأخيرة: الكتاب لمؤلفه البريطاني مارتن رويز، يغذي نظرية المؤامرة والتراشق الإعلامي بين واشنطن وبكين حول المسؤولية عن تفشي وباء فيروس كورونا من مدينة ووهان الصينية.
كتاب عيون الظلام the eyes of darkness :وخلال الأيام الأخيرة، انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقتطفات من رواية كونتز الأكثر مبيعا “عيون الظلام”، والتي نشرت قبل نحو 40 عاما، وفيها إشارة غريبة إلى فيروس قاتل يُعرف باسم “ووهان 400” (Wuhan-400)، وهو اسم المدينة الصينية التي نشأ فيها الفيروس لأول مرة.
ولكن يبدو أن هذا هو المكان الذي قد ينتهي فيه التشابه مع فيروس كورونا، حيث أن رواية الخيال العلمي “عيون الظلام” تعتبر “ووهان 400” سلاحا بيولوجيا يقتل كل من يتعامل معه في أول 12 ساعة.

ستجدون في الرابط تجميعة للكتب التالية:

كتاب عيون الظلام بجزءيه الأول والثاني.
كتاب ساعتنا الأخيرة بنسختيه العربية والإنجليزية
كتاب بناء الكون ومصير الإنسان نسخة أصلية كاملة.

رواية عيون الظلام

الرابط

https://drive.google.com/folderview?id=1l6LCHTcm20B1VeW6ckXDj8KzLPyMvBI9

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟