تاريخ النشر: 14 أكتوبر 2020

المصدر:
مدير وكالة أونساج: هؤلاء معنيون بمسح ديون “أونساج”.. وقرار بفتح كافة التخصصات
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

كشف المدير العام للوكالة الوطنية لدعم وتشغيل الشباب “أونساج” محمد شريف بوعود، عن صدور النصوص التنظيمية والقانونية الخاصة بتحديد الجهات التي ستستفيد من الإعفاء من تسديد القروض خلال 20 يوما كأقصى حد، في حين تم فتح منصة رقمية على مستوى الوزارة الوصية ووكالة “أونساج” لتمكين الشباب المعنيين بذلك من تسجيل أنفسهم حيث ستظل أبواب المنصة مفتوحة إلى غاية نهاية شهر ديسمبر المقبل، أي نهاية سنة 2020.
وقال المدير العام للوكالة في تصريح لـوسائل اعلام محلية إن النصوص التنظيمية التي ستصدر خلال 20 يوما كأقصى حد، ستحدد من هي الفئات التي ستستفيد من مسح الديون، والتي لن يطلق عليها عملية مسح، وإنما “عتق من تسديد قرض الوكالة الوطنية لدعم وتشغيل الشباب”، حيث ستتضمن القائمة شرائح عديدة، منهم أولئك المتضررون من زلزال بومرداس سنة 2003 وزلزال غرداية وكوارث طبيعية أخرى تكبّد على إثرها أصحاب المشاريع خسائر كبرى، كما سيتم عتق المستفيدين من القرض المتوفين وأولئك الذين تعرضوا لحوادث مرور خطيرة، أدت بهم إلى توقف النشاط وفئات أخرى سيتم إماطة اللثام عنها وشرح التفاصيل عبر النصوص التنظيمية التي ستؤطر العملية.

وطالب بوعود، كل الشباب المستفيدين من قروض الوكالة الوطنية لدعم وتشغيل الشباب المتضررين بتسجيل أنفسهم في المنصة الرقمية التي خصصتها وزارة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ووكالة أونساج لهذا الغرض، حيث سيظل التسجيل مفتوحا إلى غاية نهاية شهر ديسمبر المقبل، مشددا على أن الحكومة عازمة على طي هذا الملف في القريب العاجل وحل مشاكل الشباب المتخبط.

وبالمقابل، كشف مدير أونساج عن إجراءات بالجملة لتحفيز الشباب وتشجيعهم على العمل وخلق مؤسساتهم الخاصة منها فتح كافة التخصصات أمام الراغبين في الاستفادة من القرض بما في ذلك تلك التخصصات التي كانت ممنوعة من قبل، على غرار تخصص النقل الذي سيتم فتحه بشروط وهي أن تسجل المنطقة التي سيتم فتح بها هذا التخصص نقصا وعجزا في شبكة النقل، وسيتم منح الرخصة أو الموافقة على الاستثمار بعد استشارة الوالي الذي سيقدّر وفقا لرؤيته مدى حاجة المنطقة لمشروع على هذا المستوى وكذا باستشارة مديريات النقل وسيتم تمكين الشباب الراغب من إنجاز مشروع يخص نقل المسافرين على مستوى الأحياء الجديدة من الحصول على الموافقة أيضا.

وعلى صعيد آخر، كشف بُوعود عن تخصصات جديدة سيتم فتحها لأول مرة على غرار تمكين طالبي القروض من تأسيس شركة للتنقيب عن الذهب في الصحراء وأيضا مشاريع للاستغلال ستكون لفائدة حرفي الذهب بولايتي إليزي وتمنراست ومشاريع الفلاحة الصحراوية والمشاريع السياحية، وهي تخصصات من شأنها إنعاش الاقتصاد الوطني وتشجيع الشباب على العمل والنجاح.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟

الأكثر قراءة