تاريخ النشر: 14 نوفمبر 2020

المصدر:
فنزويلا: المخرج الوحيد للازمة في الكركرات هي تنيظم إستفتاء تقرير المصير
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

أعربت جمهورية فنزويلا يوم السبت, عن بالغ انشغالها ازاء العدوان المغربي على الشعب الصحراوي مشددة على ضرورة تنظيم استفتاء تقرير المصير باعتباره المخرج الوحيد للازمة لتجنب المنطقة تداعيات الحرب.

وفي هذا السياق, دعا وزير خارجية فنزويلا خورخي أريزا, إلى حل سريع للنزاع بين الجمهورية العربية الصحراوية والمغرب”, حسب ما نقله موقع “صمود” الصحراوي.

وشدد رئيس الدبلوماسية الفنزويلية على ضرورة تنظيم استفتاء لتقرير المصير بالصحراء الغربية والذي اعتبره “المخرج الوحيد للازمة ويجنب بالتالي المنطقة تداعيات الحرب”.

وجدد وزير الخارجية الفنزويلي موقف بلاده الداعم لحق الشعوب في تقرير المصير في إطار القانون الدولي وقرارات الامم المتحدة.

وجاءت تصريحات رئيس الدبلوماسية الفنزويلية في اعقاب إقدام قوات الاحتلال المغربي, فجر أمس الجمعة على إطلاق النار على المتظاهرين السلميين الصحراويين بالمنطقة العازلة بالكركرات الواقعة في الجنوب الغربي من الصحراء الغربية المحتلة في خرق صارخ لوقف إطلاق النار.

واثر هدا العدوان, أرسل الرئيس إبراهيم غالي رسالة مستعجلة إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة, أنطونيو غوتيريس, و الرئيسة الدورية لمجلس الأمن, انقا روندا كينغ, الممثلة الدائمة لسانت فنسنت وجزر غرينادين لدى الأمم المتحدة, ندد فيها, بتداعيات الهجوم العدواني المغربي على المدنيين الصحراويين العزل الذين كانوا يتظاهرون سلميا في منطقة الكركرات .

كما أبدى قلقه اثر الهجوم “الوحشي” الذي قامت به قوات الاحتلال المغربي والذي كان – كما أكد الرئيس الصحراوي – “سببا لاشتباك القوات العسكرية لجبهة البوليساريو مع قوات العدو المغربية دفاعا عن النفس ولحماية المدنيين العزل”.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟