تاريخ النشر: 19 نوفمبر 2020

المصدر:
المجموعة البرلمانية للأخوة والصداقة الجزائر – الصحراء الغربية تدين الاعتداء المغربي على المدنيين الصحراويين في الكركرات
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

 

أصدرت اليوم الخميس 19 نوفمبر 2020 المجموعة البرلمانية للأخوة والصداقة الجزائر – الصحراء الغربية، بيانا أدانت فيه الاعتداء السافر الذي قام به النظام المغربي على المدنيين في منطقة “الكركرات” وخرقه، بذلك، لوقف إطلاق النار وقالت أنها تتابع الوضع بكل اهتمام وقلق.

وحسب نفس البيان شجبت المجموعة البرلمانية للصداقة والأخوة الجزائر -الصحراء الغربية اعتداء قوات الاحتلال المغربية ودعت كل البرلمانيين في العالم وكذا المدافعين عن الحرية إلى التكتل وإظهار الرفض الصارم لهذه التصرفات التي وصفتها بـ اللامسؤولة واللامشروعة، كما دعت هيئة الأمم، ممثلة بمجلس الأمن، إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة والسريعة لإجبار دولة الاحتلال المغربي على احترام القانون الدولي ولوائح الأمم المتحدة.

هذا وأكدت المجموعة، في ختام بيانها، وقوفها إلى جانب الشعب الصحراوي في هذه الظروف، كما جددت المطالبة بضرورة الإسراع في تنظيم استفتاء حر ونزيه يسمح للشعب الصحراوي بالتعبير عن حقه في تقرير المصير.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟