الجيش الصحراوي يدك معاقل المحتل المغربي خلف جدار العار لليوم 35 تواليا.

بوزيان جموعي
دولية
بوزيان جموعي17 ديسمبر 2020193 مشاهدةآخر تحديث : منذ 9 أشهر
الجيش الصحراوي يدك معاقل المحتل المغربي خلف جدار العار لليوم 35 تواليا.

بيان عسكري رقم 35

تتوالى هجمات أسود جيش التحرير الشعبي الصحراوي الميامين الذين يدكون حفر جنود الاحتلال ويكبدونهم مزيدا من الخسائر في الأرواح والمعدات على طول جدار الذل والعار.

وفي هذا السياق نفذت طلائع النصر والكرامة التابعة لجيش التحرير الشعبي الصحراوي هجمات جديدة إستهدفت حفر وتخندقات جنود الاحتلال المغربي الجبان خلف جدران الذل والعار,وقد شهد يومَ أمس تنفيذ قصف مركز إستهدف مواقع جنود العدو في منطقة لخشيبي بقطاع السمارة.

وخلال نفس اليوم إنفجر لغم أرضي بشاحنة للعدو خلف جدار العار في منطقة أم أدگن بقطاع البگاري وتم تدميرها بالكامل,وقد حاول جيش الاحتلال إجلاء المصابين عن طريق سيارة إنفجر بها لغم آخر وتم تدميرها على الفور.

ونهارَ اليوم قصفت مفارز متقدمة من جيشنا الباسل تخندقات العدو في المواقع التالية:

– قصف عنيف إستهدف تخندقات العدو في منطقة أزمول أم خملة بقطاع أم أدريگة مرتين متتاليتين.

– قصف مركز إستهدف جنود الاحتلال المغربي في منطقة لخشيبي بقطاع السمارة.

– قصف عنيف إستهدف مواقع العدو في منطقة روس الشيظمية بقطاع المحبس.

– قصف مكثف إستهدف مواقع جنود الاحتلال بمنطقة روس أوديات أشديدة بقطاع الفرسية.

– قصف مركز إستهدف معاقل قوات العدو في منطقة خنگة الشيظمية بقطاع المحبس.

– قصف مركز إستهدف جنود الاحتلال في منطقة أگرارة الرمث بقطاع الفرسية.

– قصف عنيف إستهدف جحور قوات الاحتلال بمنطقة ألفيعيين بقطاع الفرسية

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.