لجنة السياحة بالبرلمان تستمع لانشغالات ممثلي الوكالات السياحية والجمعيات الثقافية بتمنراست

بوزيان جموعي
الأخبار
بوزيان جموعي17 يناير 202195 مشاهدةآخر تحديث : منذ 7 أشهر
لجنة السياحة بالبرلمان تستمع لانشغالات ممثلي الوكالات السياحية والجمعيات الثقافية بتمنراست

عقد وفد لجنة الثقافة والسياحة والاتصال برئاسة السيد لخضر نادري، جلسة استماع، الخميس 14 جانفي 2021، في إطار زيارته الميدانية لولاية تمنراست للاطلاع حول واقع السياحة، خصصت لرفع انشغالات ممثلي الوكالات السياحية والجمعيات الثقافية بالولاية.

وأكد السيد نادري أن النهوض بقطاع السياحة يتطلب تظافر جهود كل القطاعات، كل حسب اختصاصه، كالنقل والبيئة والثقافة، كما أبرز اهتمام لجنة الثقافة والسياحة والاتصال بتطوير السياحة عامة والسياحة الصحراوية خاصة.

وتمحورت انشغالات ممثلي الوكالات السياحية والفاعلين في المجال حول تراجع النشاط السياحي بالمنطقة جراء جائحة كورونا، ونادوا بضرورة العمل على تسهيل إجراءات الحصول على التأشيرة بالنسبة للسواح الأجانب والترويج للإمكانيات السياحية بولايات الجنوب.

وأشار آخرون إلى أهمية فتح الطرقات نحو المناطق السياحية وتأهيل الموجودة منها، كما تطرقوا إلى تفعيل المجلس الوطني للسياحة ودعم الجمعيات الناشطة في القطاع إضافة إلى تشجيع الشباب ودعمه للاستثمار في قطاع السياحة.

في المجال الثقافي، نبه المتدخلون إلى عدم وجود مديريات منتدبة للثقافة بكل من عين ڨزام وعين صالح، وطالبوا بإعادة فتح وتأهيل الهياكل الثقافية كالمكتبات ودور الثقافة ودعم الصناعة التقليدية في مناطق الظل وتوفير أماكن لتسويق المنتوج.

من جهته، حيا رئيس لجنة الثقافة والسياحة والاتصال بالمجلس القوات الأمنية والعسكرية المرابطة على الحدود لتوفير الأمن للساكنة وللسواح، كما حيا السلطات المحلية لولاية تمنراست على المجهودات المبذولة النهوض بقطاع السياحة.

وأكد السيد نادري التزام اللجنة بتتويج الزيارة التي قادت الوفد لمعاينة واقع السياحة بالمنطقة بمخرجات عملية وميدانية ورفع الانشغالات وتقديم اقتراحات للسلطات المركزية والدفاع عنها بهدف الخروج بحلول حقيقية لكل المشاكل المطروحة ومتابعة تجسيدها على أرض الواقع.

بعدها توجه الوفد لمعاينة فندق تهارت الذي تمت إعادة تأهيله مؤخرا، وطاف بمختلف أجنحته، وفي هذا المقام شدد رئيس اللجنة على ضرورة تشجيع المستثمرين الخواص على الاستثمار في المجال السياحي بالولاية، كما عاين مخيما تابعا لأحد الخواص تم إنجازه بطريقة صديقة للبيئة.

وعلى على هامش الزيارة الميدانية قامت ذات اللجنة بتكريم رمزي لعائلات النواب المتوفين، عن ولاية تمنراست، ڨمامة محمود، بابا علي محمد والوافي محمد، عرفانا وتقديرا لهما على المجهودات التي بذلوها من خلال نشاطهم داخل المجلس الشعبي الوطني وخدمة لساكنة الولاية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.