وسيط الجمهورية: تسجيل أزيد من 58 ألف عريضة خلال سنة 2021

نور
2022-01-11T10:27:55+01:00
الأخبار
نور11 يناير 202214 مشاهدةآخر تحديث : منذ أسبوع واحد
وسيط الجمهورية: تسجيل أزيد من 58 ألف عريضة خلال سنة 2021

كشف وسيط الجمهورية، ابراهيم مراد، أن هيئته سجلت أزيد من 58 ألف عريضة خلال سنة 2021، تمت دراسة30. 96 بالمائة منها.

وأوضح السيد مراد، في تصريح لوأج، أن هيئة وسيط الجمهورية “سجلت 58.801 عريضة منذ 1 جانفي وإلى غاية 23 ديسمبر 2021،منها 51.253 عريضة تقدم بها أشخاص طبيعيون، و7548 عريضة متعلقة بالخدمة العمومية (انشغالات التنمية المحلية)”.

وأضاف ذات المسؤول أن تدخل هيئته سمح بدراسة أغلب تلك العرائض، والتي قدرت ب56.630 أي ما يعادل 96.30 بالمائة من مجموع العرائض الواردة. وتم في ذات الإطار، الرد على 33446 عريضة، بما يمثل 57 بالمائة من مجموع العرائض المدروسة، فيما تزال 23.184 عريضة في انتظار الرد عليها والتي تمثل 43 بالمائة.

ولفت وسيط الجمهورية بهذا الخصوص، إلى أن الردود على العرائض كانت معظمها “إيجابية”، حيث تم تسجيل 16.463 رد إيجابي بما يعادل 49 بالمائة من مجموع الردود، مقابل 12.279 رد سلبي، مع تسجيل 4.704 رد سطحي أو مبهم (14 بالمائة)، استدعى إعادته إلى الإدارة للتوضيح، مجددا التأكيد هنا على أن الهيئة “لا تتدخل في المسائل المعروضة على العدالة للنظر فيها”.

وتنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، بخصوص خدمة المواطن والتكفل بانشغالاته، قال السيد مراد بأن هيئته سجلت على المستويين المركزي والمحلي (المندوبين في 58 ولاية إضافة إلى مقاطعة الدبداب) 124.368 استقبال، منها 100.481 استقبال لأشخاص طبيعيين أي ما يمثل (81 بالمائة) من المجموع الكلي، 4.011 لجمعيات (3 بالمائة)، 12.602 لمجموعات من المواطنين (10 بالمائة) و7.274 لممثلي الأحياء والقرى (6 بالمائة).

وأضاف أن بعض هذه الاستقبالات رافقتها مجموعة من العرائض التي استدعت الدراسة أو الإحالة والتي بلغ عددها 48.511 ، منها 39.099 لأشخاص طبيعيين و3.396 لجمعيات.

وبالمناسبة، أكد السيد مراد سعي هيئته “الجاد” لتجسيد سياسة رئيس الجمهورية، التي “تجعل من المواطن مركز الاهتمام وتمكنه من التمتع بالعيش الكريم وجميع الحقوق والحريات”، منوها بـ”وعي” المواطن ومعرفته بمهام هيئة وسيط الجمهورية وثقته فيها والتي يترجمها -حسبه- “الكم الكبير” للعرائض الواردة وكذا عدد الاستقبالات

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.