وزارة الداخلية تكشف عن آخر أجل لتسجيلات المنحة التضامنية الرمضانية

مسعود زراڨنية
2023-01-03T16:17:18+01:00
الأخبارالأخبار المحلية
مسعود زراڨنية3 يناير 202354 مشاهدةآخر تحديث : منذ 4 أسابيع
وزارة الداخلية تكشف عن آخر أجل لتسجيلات المنحة التضامنية الرمضانية

أعلنت وزارة الداخلية أن فترة التسجيلات للاستفادة من المنحة التضامنية لشهر رمضان لا تزال مفتوحة إلى غاية 05 جانفي 2023 وذلك طبقا للتعليمة الوزارية رقم 1057 المؤرخة في 11 ديسمبر 2022، حسب ما أفاد به بيان للوزارة.

و أبلغت الوزارة، كافة المواطنات والمواطنين أن فترة التسجيلات للاستفادة من المنحة التضامنية مفتوحة إلى غاية 05 جانفي 2023 وذلك طبقا للتعليمة الوزارية رقم 1057 المؤرخة في 11 ديسمبر 2022.
و وفقاً لذات المصدر، دعت الوزارة المواطنات والمواطنين أرباب العائلات دون دخل والفئات الهشمة من المجتمع المتكفل بهم ضمن برامج التضامن الوطني غير المسجلين في قوائم الاستفادة الذين تتوفر فيهم شروط الاستفادة المنصوص عليها في التعليمة الوزارية المشتركة رقم 01 المؤرخة في 16 أفريل 2019 مدعوون للتقدم إلى مصلحة الشؤون الاجتماعية على مستوى بلدية مقر إقامتهم من أجل التسجيل في العملية عن طريق إبداع استمارة طلب الاستفادة من المنحة المنصوص عليها في التعليمة الوزارية المشتركة المذكورة أعلاه والتي يمكن تحميلها مباشرة من الرابط: https://www.interieur.gov.dz/images/pdf/ramadhan/Demande-allocation-solidarite-Ramadhan_ar.pdf
أما بالنسبة للمستفيدين الذين غيروا مقر إقامتهم، فعليهم التقرب من بلدية مقر إقامتهم الجديدة لاستكمال إجراءات الشطب والتسجيل من جديد مرفقين باستمارة طلب التسجيل.

كما أنهت الوزارة من خلال البيان، إلى علم جميع المستفيدين من هذه المنحة خلال السنة الفارطة أنهم غير معنيين بتجديد طلب الاستفادة، إلا إذا تغيرت وضعيتهم الاجتماعية وأصبحوا لا يستوفون شروط الاستفادة، فعليهم التوجه إلى مصالح البلدية من أجل شطب أسمائهم من قائمة المسجلين.
وبهذا الخصوص، فإن المسجلين خلال السنة الفارطة سيكونون محل التحقيقات الاجتماعية التي ستباشرها مصالح البلدية المختصة بالتنسيق مع المصالح المعنية لا سيما مديرية النشاط الاجتماعي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.