تاريخ النشر: 07 أغسطس 2020

مشاكل الغدة الدرقية .. أعراض ، أسباب و طرق العلاج
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

تقع الغدة الدرقية في مقدمة الرقبة ، على قاعدة العنق ، على طول مقدمة القصبة الهوائية ، وتتميز الغدة الدرقية بشكلها الفريد الذي يشبه الفراشة بشكل كبير ، وتتكون الغدة الدرقية من جزئين يمتدان على الجوانب ، ومتصلين بجسر يربط بينهما، في العادة يكون لونها بني غامق ؛ لأنّها غنية بالأوعية الدموية ، كما أنّ الأعصاب المسؤولة عن الصوت تمر من خلالها ، وتكمن وظيفة الغدة الدرقية بإفراز هرمونات تتحكم في عملية الأيض وتنظم وظائف الجسم المختلفة ، وأحد أهم الهرمونات هو هرمون الغدة الدرقية ثيروكسين واختصاراً T4 ، الذي يصنعه الجسم من اليود الموجود في الغذاء ، وهو مسؤول عن عمليةِ التمثيل الغذائي والنمو وتنظيم درجة حرارة الجسم ، كما يُعدّ ذا أهمية كبيرة في مرحلةِ الطفولة لكونه مسؤولاً عن نمو الدماغ وتطوره ، لذلك فإنّ أي خلل في تركيز أو انتاج هرمون الثيروكسين سواءً كان ذلك بالزيادة أو النقصان يؤدي إلى العديد من المشاكل والأمراض في جسم الإنسان.

أعراض قصور الغدة الدرقية

تختلف أعراض وعلامات قصور نشاط الغدة الدرقية حسب شدة نقص هرمون الثيروكسين ، ويؤدي ذلك إلى مشاكل تتطور عبر السنوات ، ففي البداية قد لا تظهر على المصاب أي أعراض أو قد تظهر عليه أعراض بسيطة ، مثل : التعب والإرهاق وزيادة الوزن ، ولكن مع ازدياد نقص الهرمون تبدأ بعض الأعراض الأخرى بالظهور ، ومن هذه الأعراض ما يلي :

زيادة الحساسية للبرد.
إرهاق في الجسم بشكل عام.
الإمساك و زيادة الوزن سمنة الوجه.
جفاف الجلد و بحة الصوت.
ضُعف العضلات.
ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم.
المعاناة من آلام في العضلات.
ألم وتصلب المفاصل.
عدم انتظام الدورة الشهرية وازدياد غزارتها.
ضعف وترقق الشعر.
بطء معدل نبضات القلب.
الاكتئاب.
تضخم الغدة الدرقية.

أسباب نقص نشاط الغدة الدرقية :

الإصابة بمرض هاشيموتو الذي يسبب تضخم في الغدة وتدمير المناطق الوظيفية فيها بشكل تدريجي.
أسباب وراثية ، كوجود تاريخ عائلي للإصابة بنقص نشاط الغدة الدرقية.
الإصابة بأحد أمراض المناعة الذاتية كالتهاب الغدة المناعي.

أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية :

غالباً ما تبدأ أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية ببطء ، وتتشابه كثيراً مع أعراض الإجهاد ، لذلك يصعب تشخيصها من البداية ، ونذكر من هذه الأعراض ما يلي :

فقدان الوزن غير المبرر.
سرعة في نبضات القلب أو عدم انتظامها.
العصبية والقلق.
ارتعاش واهتزاز اليدين والأصابع.
حدوث تغيرات في طبيعة الدورة الشهرية وعدم انتظامها.
زيادة الحساسية للحرارة زيادة التعرق.
ملاحظة تغيرات في الإخراج.
تضخم الغدة الدرقية.
ضعف العضلات.
مواجهة مشاكل في النوم.
زيادة الشهية.

أسباب فرط نشاط الغدة الدرقية :

وجود تكيسات أو أورام في الغدة الدرقية.

الإصابة بمرض جريفيز ، الناتج عن وجود خلل في أداء الجهاز المناعي.

طرق علاج الغدة الدرقية :

هناك طرق متعددة لعلاج مشاكل الغدّة الدرقية من أهمها : علاج مشاكل الغدة الدرقية يتلخص بجانبين ، الجانب الأول هو زيادة إدرار هرمون الغدة الدرقية ، والجانب الثاني هي العمل على إبطاء نشاط الغدة الدرقية المفرط ، وذلك حسب ما إذا كانت المشكلة هي قصور في نشاطها أم تسارع.

العلاجات الفموية : يتم إعطاء المريض علاج عن طريق الفم لزيادة نشاط الغدة الدرقية أو إبطاؤه ، ولكن في بعض الأحيان النشاط المفرط للغدة الدرقية ينتهي دون علاج ، وذلك عند انتهاء الالتهاب المسبب لزيادة انتاج الهرمون.

العمليات الجراحية : بعض المرضى يحتاجون إلى عمليات جراحية لإزالة النسيج الدرقي الذي يؤدي إلى فرط إنتاج الهرمون ، وأحياناً يتم إتلاف هذا النسيج من خلال استخدام اليود المشبع ، ولكن هذه العملية تؤدي إلى إتلاف الغدة الدرقية بشكل كامل ، ممّا يؤدي إلى إصابة المريض بقصور في عمل الغدة يتم علاجها عن طريق الأدوية.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟