ألمانيا وفرنسا تستعدان للإغلاق الشامل.

مسعود زراڨنية
كوروناالأخبارالعالم
مسعود زراڨنية28 أكتوبر 2020164 مشاهدةآخر تحديث : منذ 9 أشهر
ألمانيا وفرنسا تستعدان للإغلاق الشامل.

تستعد ألمانيا وفرنسا للإعلان اليوم الأربعاء عن قيود تقترب من مستوى إجراءات العزل العام الشامل التي فُرضت في الربيع الماضي في الوقت الذي ارتفعت فيه حالات الوفاة بسبب مرض كوفيد-19 في جميع أنحاء أوروبا بنسبة 40 في المئة تقريبا في أسبوع، مما أدى إلى انخفاض حاد في الأسواق المالية وسط مخاوف من التكاليف الاقتصادية المحتملة.

ومن المقرر أن تلتقي المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل برؤساء وزراء الولايات في اجتماع عبر الهاتف لمناقشة إغلاق المطاعم والحانات مع الإبقاء على المدارس ودور الحضانة مفتوحة والسماح للأشخاص بالخروج في الأماكن العامة فقط مع أفراد أُسرهم.

أما في فرنسا، التي تشهد أكثر من 50 ألف حالة جديدة يوميا، سيلقي الرئيس إيمانويل ماكرون خطابا تلفزيونيا مساء اليوم الأربعاء حيث من المتوقع أن يعلن خلاله المزيد من القيود على تحركات الناس في أعقاب إجراءات حظر التجوال التي فُرضت في معظم أنحاء البلاد الأسبوع الماضي.

وأفادت قناة (BFM) التلفزيونية أن الحكومة تدرس إغلاقا لمدة شهر اعتبارا من منتصف ليل الخميس، لكن لم يصدر تأكيد من مكتب ماكرون.

ومن المتوقع ألا تشمل الإجراءات، التي ستأتي بعد خطوات مماثلة في إيطاليا وإسبانيا، إغلاق المدارس ومعظم الشركات وستكون أقل شدة من الإغلاق العام شبه الكامل الذي فُرض في بداية الأزمة شهري مارس و أفريل

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.