تاريخ النشر: 04 سبتمبر 2020

دراسة حديثة: لقاح COVID-19 الروسي ينتج أجسامًا مضادة دون آثار جانبية سيئة
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

كشفت دراسة نشرت في المجلة الطبية The Lancet يوم الجمعة أن النتائج المبكرة لتجارب لقاح فيروس كورونا الروسي المحتمل لم تظهر أي آثار جانبية سلبية كبيرة.

وحسب مقال لانسيت أن الأطباء المشاركين في التجارب أجروا “دراستين مفتوحتين للمرحلة 1/2 في مستشفيين في روسيا” على 76 متطوعًا أصحاء تتراوح أعمارهم بين 18 و 60 عامًا. وأضافت أن تركيبات اللقاح المختبرة كانت “آمنة وجيدة التحمل.

وكتب مؤلفو الدراسة أن التجربتين اللتين استغرقتا 42 يومًا لم تجد أي آثار سلبية خطيرة بين المشاركين ، وأكدت أن المرشحين للقاح يثيرون استجابة الأجسام المضادة.

وأضافت: “هناك حاجة إلى تجارب كبيرة وطويلة الأجل بما في ذلك مقارنة الدواء الوهمي والمزيد من المراقبة لإثبات سلامة وفعالية اللقاح على المدى الطويل للوقاية من عدوى COVID-19.”

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟